كردستان العراق بين نار الاتفاقية الأمنية وانعدام الموقف الحاسم من بغداد

يتعرض إقليم كردستان العراق بموجب التفاهمات الأمنية بين العراق وتركيا والتي وقعتها حكومة المالكي السابقة مع الجانب التركي لقصف يومي على القرى والمناطق الحدودية بحجة وجود معسكرات لحزب العمال الكردستاني التركي من دون أي موقف حاسم من جانب الحكومة العراقية لردع التجاوزات التركية على السيادة العراقية.

وفي العشرين من هذا الشهر تعرض منتجع برخ إلى قصف مفاجئ من قبل الجيش التركي أدى إلى سقوط 25 سائحاً من وسط وجنوب العراق بين قتيل وجريح، لنشهد ولأول مرة ردات ومواقف رسمية من الحكومة العراقية وعلى جميع الصعد تدين الممارسات والتواجد التركي في شمال العراق لتعود الساحة السياسية العراقية للبحث عن أسباب التجاوزات التركية، وهل الاتفاقية الأمنية الموقعة مع الجانب التركي والتي تسمح للجيش التركي من دخول الأراضي العراقية لمسافة 20 كيلومتراً لملاحقة حزب العمال الكردستاني هي السبب في الوصول إلى هذا الشكل من العلاقات بين البلدين؟

كردستان العراق بين نار الاتفاقية الأمنية وانعدام الموقف الحاسم من بغداد
[“كردستان

لتحميل الملف كاملاً : Download

شارك المقال

Share on facebook
Share on Facebook
Share on twitter
Share on Twitter
Share on linkedin
Share on Linkdin
Share on pinterest
Share on Pinterest

إقرأ أيضا