المواطنة خيار ديمقراطي

في الحقيقة والواقع إنّ مفهوم المواطنة ليس مفهوماً حديثاً، هذا المفهوم موغل في القدم، ويعود للحضارتين اليونانية والرومانيّة. ولقد خضع هذا المفهوم الإشكالي للتطور عبر التاريخ، وساهم الكثير من المفكرين والفلاسفة وعلماء الاجتماع والمشرّعين في صياغة الرؤى الفكرية لهذا الموضوع، وعملوا على إغنائه بالآراء والدراسات، لأنّ مفهوم المواطنة في الواقع من المفاهيم القابلة للبحث والتطوير ومواكبة العصور.

ففي القرن الماضي، شهد العالم انهيار الإمبراطورية العثمانية، وتم تقسيم تركة الرجل المريض، فكانت اتفاقية سايكس بيكو، التي بموجبها قامت العديد من الدول والكيانات السياسية التي لم تكن موجودة سابقاً، ووقعت الحرب العالمية الأولى والثانية التي عانت البشرية من أهوالها، كما شهد العالم، في نهايات القرن الماضي، أحداثاً كبيرة وجساماً، كان لها تداعيات وتغيرات، خاصة بعد انهيار المنظومة الاشتراكية وتفكك بعض الدول، واجتاح العالم موجات العنف والمذابح العرقية، وتزايدت المشكلات العرقية والمذهبية والدينية.

7
PDF Embedder requires a url attribute

لتحميل الملف كاملاً : Download

شارك المقال

Share on facebook
Share on Facebook
Share on twitter
Share on Twitter
Share on linkedin
Share on Linkdin
Share on pinterest
Share on Pinterest

إقرأ أيضا