النظرية الاشتراكية والرأسمالية

وسام مشهور أبو حسون

تم في هذه الورقة إجراء دراسة مبسطة من أجل الإجابة على سؤال البحث فيما إذا كان فعلاً من الصحيح إطلاق صفة الإشتراكية أو الرأسمالية على دول معينة وفيما إذا كان القانون الأساسي للرأسمالية هو سبب للعدالة الإجتماعية.من أجل اختبار فرضيات البحث تم إختيار متغيرين أحدهما اقتصادي وهو الناتج الإجمالي المحلي كمؤشر عن الربح الرأسمالي والآخر معامل جيني كمؤشر عن مدى فعالية السياسات الإجتماعية.من أجل دراسة العلاقة ما بين المتغيرين تم استخدام معامل الارتباط بيرسون لدراسة اتجاه وقيمة هذه العلاقة. حيث تم استخدام بيانات ست دول مختلفة بسياساتها الاقتصادية وهي الدانمارك، السويد، النرويج، ألمانيا،فرنسا، الولايات المتحدة الأمريكية على مدى ثلاث سنوات من 2014 إلى 2016. بينت النتيجة أنه يوجد علاقة طردية ما بين الناتج المحلي الإجمالي و مؤشر جيني ولكن العلاقة كانت ضعيفة جداً. بالعودة إلى البيانات المأخوذة عن العينة المدروسة تبين أن أعلى معدلات للعدالة الإجتماعية هي في الدول الاسكندنافية وأقلها في الولايات المتحدة الأمريكية على الرغم من كون الأخيرة صاحبة أعلى ناتج محلي إجمالي من ضمن دول العينة ما بعد النرويج.
دراسة الرأسمالية والإشتراكية11

PDF Embedder requires a url attribute

لتحميل الملف كاملاً : Download

اترك رد